تعلن وحدة الخريجين بكلية العلوم جامعة الاسكندرية  عن تنظيم محاضرة تعريفية بعنوان "كيف يؤهل احتراف اللغة الانجليزية طلاب وخريجي كلية العلوم للفرص المحلية والدولية"، يلقيها الدكتور أحمد رمضان، مدرب محترف لتحضير الامتحانات الدولية في اللغة الانجليزية من ISI بالولايات المتحدة الأمريكية، وذلك يوم الخميس الموافق 21 فبراير 2019 الساعة 11 صباحًا، بمدرج أحمد زويل بمبنى الكلية بالشاطبي.

 

 

أعلنت كلية العلوم جامعة الاسكندرية البرنامج الزمني لمرحلة البكالوريوس لفصل الربيع 2019 والتي جاءت على النحو التالي:

 

 تعلن جامعة الإسكندرية عن حاجتها لشغل بعض الوظائف القيادية الشاغرة بالجامعة على النحو التالي: أمين كلية العلوم   (المستوى الوظيفي مدير عام)      بالمجموعة النوعية لوظائف الإدارة العليا     (قسم تعليم 1)

ويشترط في المتقدم لشغل احدى هذه الوظائف الآتي

الحصول على مؤهل دراسي عالي مناسب لمجال العمل إلى جانب توافر الخبرة في مجال العمل  اجتياز البرامج التدريبية وفقا لنظام التدريب الوارد بأحكام القانون رقم (81) لسنة 2016 ولائحته التنفيذية.قضاء مدة بينية قدرها سنتان على الأقل في وظيفة من الدرجة الأدنى مباشرة.

من يرغب في التقدم لشغل احدى هذه الوظائف أن يتقدم بالمستندات التالية 

طلب شغل الوظيفة.

بيان الحالة الوظيفية من واقع ملف خدمة المتقدم معتمدًا من جهة عمله وموضحًا به:

التأهيل العلمي والمؤهلات الإضافية.الخبرات النوعية والزمنية.تقارير وبيانات كفاية الأداء عن الخمس سنوات الأخيرة الوظائف الإشرافية التي شغلها المتقدم. العلاوات التشجيعية. خطابات الشكر والتقدير.الجزاءات إن وجدت.عدد 6 صور شخصية حديثة مقاس 4x6.          بالإضافة إلى أي بيانات آخري يرى المتقدم إضافتها.
بيان عن أبرز إنجازات المتقدم واسهاماته بالمستندات المؤيدة لذلك.اقتراحات لتطوير العمل بالوحدة أو أحد أنشطتها لتحسين الأداء ورفع الكفاية الإنتاجية بها وتطوير الانظمة التى تحكم العمل وتبسيط الاجراءات. (طبقا لقرار وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى رقم 9 لسنة2017)المؤهلات الأعلى والقدرة على إجادة لغات أجنبية والمعرفة بعلوم الحاسب الآلي وسابقة العمل بالمنظمات الدولية والإقليمية والاشتراك في المؤتمرات وإعداد البحوث والمذكرات الفنية.تقدم جميع المستندات الموضحة بعالية من أصل و7 نسخ.
تقدم الطلبات باسم السيد الأستاذ الدكتور رئيس الجامعة، وذلك على النموذج المعد لذلك لدى الأمانة الفنية للجنة الدائمة للوظائف القيادية وتسلم باليد للأمانة الفنية للجنة الدائمة للوظائف القيادية بالجامعة (بمقر الإدارة العامة بالشاطبي- إدارة شئون العاملين) في موعد غايته ثلاثون يوما إعتبارًا من تاريخ النشر.ولن يلتفت إلى الطلبات التي وردت قبل الميعاد أو التي ترد بعد الموعد المحدد كما ستستبعد الطلبات غير المستوفاة لشروط الإعلان. 

تاريخ بداية الإعلان 19/12/2018    

تاريخ انتهاء التقدم 17/01/2019  

 

افتتح الدكتور علاء رمضان نائب رئيس جامعة الإسكندرية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة اليوم السبت الموافق 26 يناير 2019، المؤتمر الثاني عشر الذى تنظمه كلية العلوم، تحت عنوان"البترول وأفاق التنمية"، وتستمر اعماله حتى الاثنين 28/1/2019 ، وذلك بمشاركة العديد من الباحثين ورؤساء مجالس إدارات شركات البترول ونقابة العلميين وجمعية رجال الأعمال بالاسكندرية وممثلين من محافظة الإسكندرية ووزارة التربية والتعليم فضلا عن رؤساء مجالس الأقسام بكلية العلوم وأعضاء هيئة التدربس ، بهدف الوصول إلى توصيات جادة في مجال البترول والطاقة والحفاظ على البيئة لاسيما مع التطور السريع في مجال البحث والتنقيب عن البترول وزيادة الانتاج سواء من البترول والتكرير والغاز والصناعات القائمة عليهم .

وفي كلمته خلال المؤتمر أكد الدكتور علاء رمضان ، أن البترول له علاقة كبيرة بالتنمية وله تأثير كبير ومهم على الظروف الاقتصادية والسياسية العالمية ، وأكد أن البترول أهم مصادر الطاقة لذا فإنه من الضروري مواصلة الاستمرار في إكتشاف أبار جديدة تساعد على الازدهار والتنمية مثل حقل ظهر والذي ساهم بشكل كبير في إحداث طفرة كبيرة في إنتاج الثروة البترولية في مصر وذلك لسد الفجوة بين الانتاج والاستهلاك لتحقيق الاكتفاء الذاتي لتأمين احتياجات مصر من البترول لمسايرة خطط الدولة التنموية . 
فيما أكدت الدكتورة أماني عبد الحميد ، القائم بأعمال عميد كلية العلوم ، أن البترول والتنمية وجهان لعملة واحدة ، مؤكدة أن البترول والغاز من أهم مصادر الطاقة ، ومن هذا المنطلق قدمت الكلية برنامجين خاصين بالبترول وهما قسم جيولوجيا البترول ، ودبلوم الغاز الطبيعي وذلك بهدف إعداد خريج على أعلى مستوى لسوق العمل.
فيما أكد الدكتور خليل إسحاق رئيس اللجنة العلمية التنظميةووكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ، أن مصر من أوائل دول العالم التي دخلت في محال الصناعات البترولية حيث بدأ في عام 1886 حفر أول بئر في منطقة جمسة على الساحل الغربي للبحر الأحمر ، وفي عام 1961 تم اكتشاف اول حقل بترول بحري في مصر والشرق الأوسط "بلاعيم بحري" وفي عام 1965 تم اكتشاف أقدم حقل بترول "مرجان" الذي بدأ الإنتاج في عام 1967 ،وفي مارس 1973 تم إنشاء أول وزارة للبترول في مصر لتتولى المسئولية الكاملة لهذه الصناعات الحيوية ، ومن وقتها أصبحت الثروات البترولية مصدرا أسياسيا للطاقة الأولية ، وأكد إسحاق على ضرورة اكتشاف الأبار الجديدة لكي تصبح مصر مركزا اقليميا لتجارة وتداول الغاز والبترول في الشرق الأوسط بل والعالم أجمع ، واشار أن الثروات البترولية تعتبر هبة الخالق لعباده ، مؤكدا على ضرورة استخدامها الاستخدام الأمثل الغير ملوث للبيئة ،ﻷن هذه المنحة الألهية يجب أن تستخدم في بناء الأوطان وتنمية المجتمعات وتزيد من رفاهية الانسان. 
فيما أكد اللواء الدكتور أحمد فهمي ، رئيس المؤتمر ورئيس مجلس إدارة جمعية الخريجين ، أن مصر تعيش في الكثير من التحديات التي تواجه البحث العلمي والتقدم التكنولوجي ، كما يوجد هناك الكثير من الفرص والبدائل لمصادر البترول ، وأكد فهمي أن هذا المؤتمر سيخرج بالعديد من التوصيات الهامة في مجال البترول والطاقة والحفاظ على البيئة لكي تكون نظيفة خاصة مع هذا التطور في مجال البحث و التنقيب وزيادة الانتاج سواء من البترول والتكرير والغاز او الصناعات القائمة عليهم وسيكون لها فائدة كبيرة لخريجي كلية العلوم في مجال البترول ، وأكد ان المؤتمر تم الاعداد له منذ ثلاثة شهور وذلك لأهمية البترول والطاقة المتجددة خاصة في مدينة الاسكندرية التي تتميز بوجود 40% من صناعات البترول في مصر ، علاوة على وجود قسم جيولوجيا البترول بكلية العلوم جامعة الاسكندرية الذي تخرج منه خمس دفعات حتى الأن ويعملون فري الشركات العالمية والمصرية خاصة في حفر أبار البترول في حوض البحر المتوسط .
فيما قال الكيميائي الدكتور مهاب حسن ، مقرر المؤتمر وعضو مجلس جمعية الخريجين ، أن هذا المؤتمر هو الثاني والعشرين الذي تشارك فيه الجمعية للمرة الثالثة على التوالي ، مضيفا أن مشاركة شركات البترول والعاملين به يسهم في إثراء المؤتمر وتوصياته ، كما تسهم المحاضرات التي تلقى في المؤتمر على تطوير العمل بشركات البترول حيث يلقيها أساتذة متخصصين في المجال العلمي والعملي ، واضاف أن هناك سبعة رعاة للمؤتمر منهم راعي رئيسي وهو الكيميائي عبد المجيد حجازي ، رئيس مجلس إدارة شركة إيثيدكو ، وأكد أن اليوم الأخير في المؤتمر، الإثنين 28/1/2019 سيشهد جولة بالشركة للتعرف على أحدث نظم السلامة والصحة المهنية بالشركة .
وقد احتوى المؤتمر على عدة جلسات علمية حيث تم مناقشة الأمن الصناعي والصحة المهنية في مجال البترول ، والتكنولوجيا النظيفة في الأنشطة البترولية والاستكشافات الغازية الحديثة ودورها في التنمية وتأثير البترول على البيئة والسياحة وتدوير المخلفات وإعادة تدويرها فضلا عن دور البحث العلمي في تطوير تكنولوجيا البترول والبيئة .

 

 

 

افتتح الأستاذ الدكتور عصام الكردي، رئيس جامعة الإسكندرية، ملتقى التوظيف التاسع "job Fair" بكلية العلوم، تحت شعار " مستقبلك فعلا يهمنا" وذلك بالتعاون مع العديد من شركات القطاع الخاص والمراكز والهيئات العامة لتوظيف خريجي كلية العلوم، حضر الملتقى نواب رئيس الجامعة، والدكتور علاء رمضان، عميد كلية العلوم، ووكلاء كلية العلوم، والطلاب، ولفيف من رؤساء مجالس إدارات الشركات والهيئات المختلفة .

وفي كلمته خلال الملتقى، قال الدكتور عصام الكردي إن هذا الملتقى يعتبر حدثا مهما للغاية، لاسيما أنه يصبو لتوفير فرص عمل حقيقية لشباب جامعة الاسكندرية من خلال الشركات والمصانع المشاركة في الملتقى ، وأشار الكردي إلى الهدف من الملتقى وهو استمرار إتاحة فرص عمل للطلاب والتدريب المستمر لهم ، وأكد على أهمية التواصل مع الشباب والاستماع إليهم ومعرفة متطلباتهم والصعوبات التى تواجههم فى الحصول على العمل ، وأضاف أن العصر الذي نعيش فيه يتسم بالتطور السريع ، مؤكدا أن ذلك التطور سيغير شكل الوظائف في المستقبل القريب وستختفي معظم الوظائف التقليدية خلال العشر سنوات القادمة، وأكد الكردي أن الجامعة تستحدث برامج دراسية جديدة مع مختلف الجامعات الدولية تتواكب مع الثورة الصناعية الرابعة، لتخريج طلاب قادر على التعامل مع متطلبات سوق العمل التي أصبحت أكثر تعقيدا .
فيما قال الدكتور علاء رمضان، إن الملتقى تضمن ندوات وورش عمل مع العشرات من صانعى القرار بالشركات والمراكز والهيئات لتوظيف خريجى كلية العلوم ، وأضاف أن الملتقى يوفر أيضا فرص تدريب على أحدث التقنيات فى مجال دراستهم، بالاضافة إلى جلسات تدريب فردية مع محترفين ناجحين فى مجال تخصصهم، والتدريب على أساليب المقابلة الشخصية وكيفية كتابة السيرة الذاتية.
ووجه الدكتور إسحاق خليل إسحاق، وكيل الكلية لشئون البيئة وخدمة المجتمع رسالة للطلاب، مؤكدا لهم أن العمل من المتطلبات الأساسية للحياة ويعطي للحياة معنى ويجعلهم يكتشفون قدراتهم الابداعية الكامنة بداخلهم ، مضيفا أن عدم العمل يؤدي بالشباب إلى الفراغ المدمر ، وأضاف انه لا يجب أن يدع الشباب فرصة للظروف الصعبة لكي تتمكن منهم ، لأن الظروف الصعبة قد تكون هي الفرصة الحقيقية لاكتشاف المهارات الابداعية، وفي نهاية كلمته وجه رسالة لرجال الأعمال ولرؤساء الشركات بضرورة دراسة مشكلة البطالة لأنه مؤشر خطر يتطلب مزيد من الجهد ، فضلا عن ضرورة تمويل المشروعات البحثية للطلاب .
وأكدت الدكتور دعاء غريب، منسق الملتقى، أن نجاح ذلك الملتقى إنما هو نتاج شهرين متواصلين من العمل الدؤوب من اللجنة المنظمة والدعم اللامحدود من إدارة الجامعة لكي يظهر بصورة تليق بجامعة الاسكندرية ، مضيفة أنه تم التواصل مع كبرى الشركات المصرية لايجاد فرص عمل حقيقية لخريجي الكلية.
فيما ألقى الدكتور محمد عبد العزيز، رئيس مجلس إدارة شركة ميدور للصناعات البترولية ، محاضرة بعنوان " الاستراتيجية المستقبلية لصناعة التكرير في مصر " ، حيث أكد أن معامل التكرير في مصر موزعة جغرافيا بحيث أنه في حالة حدوث أي عطل بأحد المعامل ، يتم إستخدام معمل أخر ، وأضاف أن الدولة المصرية الأن تتجه لتنويع مصادر الطاقة مثل طاقة الرياح والطاقة المائية دون الاعتماد على الزيت الحفري المكلف جدا ، وأكد أن الشركة تنتج 5 مليون طن خام منتجات بترولية تغطي 30 % من استهلاك مصر، مشيرا أن الشركة تقوم بعمل مشروعات جديدة لكي تستوعب الطلاب المبدعين من خريجي جامعة الاسكندرية .

DMC Firewall is developed by Dean Marshall Consultancy Ltd